آراء حرة

سكون ما بعد الاربعين – الجزء السابع

بقلم د. سالي الشيمي

نشرت في: السبت 25 سبتمبر, 2021
أخر تحديث: السبت 25 سبتمبر, 2021

كبف تضعين اهداف سهل تحقيقها ؟ 

اعتبره من اهم الخطوات للوصول الي السكون و لكي نصل يجب علينا تحديد السبب و السبل ….و سوف احاول اختصار هذة النقاط في هذة المقال ,و خصوصا بعدما خوضنا في موضوع المقال السابق و كان عنوانه ( لم يفت الاوان ابدا لوضع الاهداف )  كان لزاما علينا ان نتطرق لنعرف الوسيلة التي بها اعرف كيف اضع الهدف و كيف اصيغه و الاهم من ذلك هو اعرف هدفي في المقام الاول.

يقول الدكتور الأمريكي روبرت شولر في كتابه القوة الإيجابية: ‘الأهداف ليست فقط ضرورية لتحفيزنا ولكنها أيضًا شيء أساسي يبقينا أحياء’ إن تحديدك لأهدافك وسعيك إلى تحقيقها، سوف يعطيك الشعور بأنك تسيطر على اتجاه حياتك بإذن الله، فأنت الذي تقرر ماذا تريد وأي طريق تسلك، ولا تترك ذلك للظروف وللآخرين يختارون لك حياتك، مما يعطيك إحساسا كبيرا بالثقة بالنفس والإحساس بالقوة التي أنعم الله بها عليك

معروف ان تحقيق الاهداف يحتاج الي المهارة و الدافعية … يجب ان تكوني مدركة انك تمتلكين المهارة و عندك الدافعية لتحقيق ذلك … من خلال ما هو ات ذكره سوف نتعرض سويا لاسباب و اليات و شروط تحقيق الاهداف

لماذا نضع اهداف ؟

  1. ان تفهمي وجهتك و تعرفي اين تقفي الان و من ثم اين تتجهي.
  2. وضع الاهداف يقلل من التشتت و يساعد علي التركيز
  3. يقلل من التوتر الناشئ عن التخبط
  4. تعتبر دافع للعمل و الانجاز
  5. تنظم الوقت.
  6. تساعد علي الاستفادة من ما لديك من موارد اقصي استفادة.

كيف اضع اهدافي ؟

وضع الاهداف يجب ان يكون بعد دراسة لطبيعة اولوياتك .. فمثال علي ذلك , منا من لهم العائلة هي الاولوية و منا من لهم الاولاد هم الاولوية و منا من لهم الصحة و منا من لهم الرياضة او العمل او الدراسة و هكذا … فيجب عليكي تحديد و ترتيب اولوياتك قبل وضع اهدافك حتي لا تحققي هدف علي حساب اهداف اخري اكثر اهمية مما يترتب علي ذلك احباط و ضيق و عدم شعور بالانجاز و لاسيما لا هدوء ولا سكينة المرجوه من هذة الخطوة.

الخطوة التالية هي تحديد الهدف و صياغته .. و صياغة الهدف شئ اساسي حيث يمكنك من معرفة ما تريدينه بالتحديد.. و لكي اصيغ الهدف يجب ان تعرفي ما له من شروط ليكون ناجح و فعال و قابل للتحقيق و تسهيلا عليكي لتضعي اهدافا تم ترتيب الحروف الاولي للشروط في كلمة(SMART) و سوف نتكلم عليها هنا باختصار لا يخل بالمعني:

  1. Specific كوني محددة في تحقيق هدفك فمثلا بدلا من صياغته علي نحو  ( اريد ان استزيد في العلم ) قولي ( اريد ان احصل علي كورس في مادة…. علي منصة ….. خلال الشهر الحالي )
  2. Measurable   اجعلي هدفك قابل للقياس فلا تضعي هدف لا يمنكنك خلال رحلتك ان تقيسي مدي تقدمك و نسبة تحقيقك له … و ذلك يمكن من خلال وضع مواصفات معينه له و قرائتها دائما و مقارنتها بما تم تحقيقه منها.
  3. Attainable or Achievable  اي انه قابل للتحقيق … فلا تضعي هدف صعب التحقيق لان وضع هدف صعب سوف يصيبك بالاحباط و لن يدفعك للاستمرار…  و لا تضعي ايضا هدف سهلا و ضعيفا بالنسبة لامكانياتك … و ذلك تفاديا لاستنذافك  وتضييع وقتك.
  4. Realistic   يجب ان يكون واقعي …( و ذلك يحدد سلفا حسب امكانياتك و ادواتك المتاحة التي سوف تستخدميها لتحقيق الهدف).. و الاجابة هنا بمصداقية شديدة حتي لا نقع في فخ التوقعات العالية .
  5. Timely ان يكون الهدف محدد الوقت ضمن اطار زمني واضح لضمان الالتزام و الاستمرارية

ايضا اليكي بعض النصائح التي استخلصتها من خلال التجربة:

  1. ابدأ و الغاية في ذهنك كما قال ( ستيفن كوفي ) كاتب كتاب ( العادات السبع للناس الاكثر فاعلية )
  2. هدفك يجب ان يكون نابع من رغبتك انت في تطوير نفسك و اسعاد نفسك و ليس لاسعاد الاخرين و تحقيق اهدافهم هم.
  3. اختاري اهداف تريدين حقا تحقيقها و ذلك لضمان الالتزام … لانك لو لم يكن عندك الرغبة في تحقيقها سوف تفقيدين شغفك سريعا.
  4. ضعي لنفسك ادلة تسوقك الي انك في الاتجاه الصحيح .
  5. ممكن كتابة الهدف و لصقه امامك في المكان الذي تتواجدين فيه كثيرا … مثلا مكتبك او عيادتك
  6. ابحثي عن دائرة دعم … فقط من تثقين بهم و بارائهم ..و شاوريهم بالامر و ارجعي لهم خلال رحلتك لتحقيق الهدف .
  7. اجعلي هدفك قابل للتحدي … ليس صعبا و لكنه تحدي.
  8. صيغي الهدف بطريقة ايجابية باستخدام مفرادات ايجابية … مثلا اذكري خلال رحلتك كم الانجازات و الخطوات الناجحة و ابتعدي عن ذكر الاخطاء او الذلات.

التطبيق العملي بالترتيب  :

  1. تحديد الاولويات
  2. كتابة الاهداف
  3. ترتيب الاهداف حسب الاهمية
  4. صياغة الاهداف SMART
  5. قسمي الاهداف الي خطوات.
  6. ابدأي علي الفور

تابعوني في مقالاتي القادمة , و ربنا ينفع بينا

سكون ما بعد الاربعين – الجزء الخامس(يفتح في علامة تبويب متصفح جديدة)

سالى الشيمي

حاصلة علي بكالوريوس الصيدلة جامعة القاهرة 2005
خبرة 12 سنة في التدريس و الاشراف التعليمي- مناهج امريكية
عضوة في مؤسسة كوجنيا ادفانسد لاعتماد و تقييم المدارس و المؤسسات العلمية
حاصلة علي العديد من ورش العمل و كورسات التنمية البشرية و اللايف كوتنشج من خلال الانترنت و غيره
مهتمة بالقراءة و توسيع الافق و الاستماع الي كل ما هو جديد لخلق محتوي نافع تعليمي تثقيفي يهدف الي الارتقاء بالتفس البشرية و تحسين جودة الحياة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى