اخبار عاجلة

أول فيديو يوضح مصرع الأمريكي جورج فلويد من أصول إفريقية على يد الشرطة

أول فيديو يوضح مصرع الأمريكي جورج فلويد من أصول إفريقية على يد الشرطة

تظهر لقطات التقطت من كاميرا المراقبة المثبتة على أحد مطاعم مينيابوليس بدء تطورات الأحداث التي أدت إلى مصرع الأمريكي جورج فلويد من أصول إفريقية على يد الشرطة.

وأدى موت جورج فلويد خلال توقيفه بعنف مفرط من قبل شرطيين إلى حالة غضب ودعوات إلى تحقيق العدالة، انقلبت لاحقا إلى عمليات نهب وسرقة للمتاجر مترافقة مع حالة من العنف والتخريب.
وأدى موت جورج فلويد خلال توقيفه بعنف مفرط من قبل شرطيين إلى حالة غضب ودعوات إلى تحقيق العدالة، انقلبت لاحقا إلى عمليات نهب وسرقة للمتاجر مترافقة مع حالة من العنف والتخريب.

وأدى موت جورج فلويد خلال توقيفه بعنف مفرط من قبل شرطيين إلى حالة غضب ودعوات إلى تحقيق العدالة، انقلبت لاحقا إلى عمليات نهب وسرقة للمتاجر مترافقة مع حالة من العنف والتخريب.

وقد أرتفعت وتيرة الأحتجاجات فقد أعلن المحتجون في ديترويت بولاية ميتشيغن إنهم ماضون في التظاهر السلمي ضد العنصرية، وتجنيب مدينتهم أعمال العنف مثل ما وقع في مدن وولايات أمريكية أخرى.

كما أنتقلت شرارة الاحتجاجات لتصل الى بريطانيا ، حيث تظاهر مئات الأشخاص في لندن وبرلين، يوم الأحد، تضامنا مع المحتجين في الولايات المتحدة على مقتل المواطن الأمريكي ذي الأصول الإفريقية جورج فلويد، على يد شرطي في مينابوليس.

وجثا المحتجون على ركبهم في ميدان “ترافالغار” أو “الطرف الأغر” بوسط لندن، مرددين “لا عدالة.. لا سلام”، ثم مروا بجوار‭‭ ‬‬مقر البرلمان حتى وصلوا إلى السفارة الأمريكية.

يذكر أن

أن مقتل جورج فلويد أثناء اعتقاله يوم الاثنين تسبب في إشعال احتجاجات بالولايات المتحدة أججها الغضب الكامن من التحيز العنصري في نظام العدالة الجنائية الأمريكية.

وتحولت بعض المظاهرات إلى العنف مع إغلاق متظاهرين لحركة المرور، وإضرام النار، والاشتباك مع الشرطة، التي أطلق أفراد منها الغاز المسيل للدموع والرصاص البلاستيكي من أجل إعادة فرض النظام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock